لقاء حواري مع الدكتورة بثينة شعبان حول المستجدات السياسية

أقام المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني لطلبة سورية لقاءً حوارياً مع المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية السيدة الدكتورة بثينة شعبان تحت عنوان (آخر المستجدات السياسية والاقليمية والدولية)، وذلك في صالة المركز الثقافي العربي بطرطوس، بحضور السادة أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي بطرطوس الرفيق الدكتور محمد حبيب حسين ومحافظ طرطوس الرفيق المحامي صفوان أبو سعدى والسيد الأستاذ الدكتور عصام محمد الدالي رئيس جامعة طرطوس عضو اللجنة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي.
وسلط الحوار الضوء على واقع وتطورات أهم الأحداث التي تمر بها سورية والمنطقة، والتي تتأثر مباشرة بالنتائج التي يحققها الجيش العربي السوري على الأرض، إلى جانب آفاق الحل السياسي للأزمة، حيث أجابت الدكتورة شعبان على مداخلات السادة الحضور بهذا الشأن، مؤكدة أن التحالف مع روسيا وايران تحالف استراتيجي وأن الكلمة الفصل في الشأن الداخلي ستكون للسوريين بمختلف مكوناتهم لأنهم متساوون في المواطنة إلا من ارتهن نفسه لأعداء الوطن.
وشددت على ضرورة دراسة العوامل الداخلية والخارجية التي تسببت بالأزمة والحرب العدوانية على سورية لتحديد الثغرات التي استغلها الأعداء والاستفادة من الدروس ومعالجة الأسباب حتى لا تولد أزمات جديدة مستقبلا، مبينة أن الجولان عائد لا محالة والمنطقة لن تكون آمنة إلا في ظل دولة سورية موحدة بأرضها وشعبها أفضل مما كانت.
حضر اللقاء عضوا قيادة فرع حزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب التربية والطلائع الرفيقة ندى علي ورئيس مكتب الشباب الرفيق هيثم عاصي ورئيس مجلس المحافظة الرفيقة عليا محمود والسيد الاستاذ الدكتور حسين ابراهيم نائب رئيس الجامعة للشؤون الادارية والطلاب والاستاذ الدكتور علي أحمد نائب رئيس الجامعة للشؤون العلمية والبحث العلمي، والسيد الدكتور ناظم ديب أمين الجامعة، وعضو المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني لطلبة سورية الرفيقة دارين سليمان والزميل همام كناج رئيس فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية في طرطوس وفعاليات سياسية وإدارية وإعلامية وحشد كبير من طلبة الجامعة.

المتواجدون الان

26 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

صورة اليوم

1.jpg