رئيس جامعة طرطوس: المرسوم التشريعي رقم 12 يساعد في الحد من نزيف الكوادر العلمية إلى الخارج

تعليقاً على المرسوم التشريعي رقم 12 الذي أصدره سيادة الرئيس المفدى الدكتور بشار الأسد بتاريخ 7-14-2019 والقاضي بتعديل المواد 10 و95 و113 من قانون خدمة العلم، أكد السيد الأستاذ الدكتور عصام محمد الدالي رئيس جامعة طرطوس عضو اللجنة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي أن هذا المرسوم يضاف إلى المكرمات الكبيرة التي تتلقاها منظومة التعليم العالي في سورية، حيث يؤمن استقرار أبنائنا الطلبة في الجامعات إضافة إلى طلبة الدراسات العليا في مرحلتي الماجستير والدكتوراه، ويتيح لهم التعمق والتأني في دراساتهم التخصصية ليكونوا كوادر علمية وطنية تساعد في إعادة إعمار الوطن وبنائه، كما يضمن هذا المرسوم الحد من هجرة ونزيف هذه الكوادر العلمية إلى خارج الوطن، وهو مطلب دائم ومستمر لأبنائنا الطلبة من خلال منظمتهم الاتحاد الوطني لطلبة سورية في جميع المجالس الجامعية.

وأضاف السيد الأستاذ الدكتور رئيس الجامعة: " شكراً لوزارتي التعليم العالي والدفاع وقيادة الاتحاد الوطني لطلبة سورية ورئاسة مجلس الوزراء، وكل الشكر والعرفان بالجميل لسيادة الرئيس قائد الوطن المفدى الدكتور بشار الأسد الذي يسعى دوماً إلى تقديم كل ما هو مفيد لخدمة الوطن والمواطن، ونعاهد سيادته أساتذة وطلاباً في جامعة طرطوس بأن نظل جنداً أوفياء خلف القيادة الحكيمة الرشيدة لقائد الوطن حتى تعود سورية كما كانت مهد الأديان وأم الأبجدية والحضارات. (وقل اعملوا فسيرى الله عملكم) ".

للاطلاع على نص المرسوم التشريعي

https://sana.sy/?p=979072

المتواجدون الان

18 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

صورة اليوم

3.jpg